«الترجمان» البديل المهجور يفشل فى استيعاب بائعى «وكالة البلح»

تحرير : هالة صقر

١١ يناير ٢٠٢٠ - ١٠:٥٣ م
وكالة البلح
منذ ما يقرب من خمس سنوات، قررت محافظة القاهرة، نقل الباعة الجائلين من وسط المدينة، ومنطقة وكالة البلح بشارع 26 يوليو، إلى سوق جديد، وذلك لمنع التكدس المرورى وإعادة المظهر الحضارى للشارع، لكن وبعد أشهر قليلة هرب الباعة الجائلون من الترجمان ليعودوا من جديد إلى الوكالة وشارع 26 يوليو.
يؤكد منصور السيد أحد الباعة الجائلين بمنطقة الوكالة لـ"التحرير"، أن قرار الحكومة بنقل الباعة الجائلين إلى الترجمان لم يكن صائبا، فالسوق شبه مهجور، ولا يتردد عليه الزبائن، لأنه بعيد عنهم، لافتا إلى أن محافظة القاهرة قامت بتجهيزه بكل ما يلزم من "دواليب" و"باكيات"، لكن دون جدوى، موضحا أنه لا فائدة من كل