دراسة جديدة: ما تأكله الحامل يصيب مولودها بالحساسية

كشفت نتائج الدراسة عن أن الأطفال الذين كانوا أكثر عرضة للإصابة بالإكزيما أو الحساسية الغذائية وُلدوا لأمهات لديهن تنوع غذائي فقير، وتاريخ من أمراض الحساسية

تحرير : فيروز ياسر

١١ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٣:١٠ م
الحامل وحساسية الطفل
عندما تعرف المرأة بحملها، يجب عليها التوجه إلى الطبيب ليحدد لها بعض الخطوات التي عليها اتباعها مع أخذ قائمة بالأطعمة التي يمكنها تناولها، والأخرى التي من الأفضل تجنبها؛ وذلك لأن كل ما تأكله له تأثير فى الجنين بالإيجاب أو السلب. وخلال الوقت الحالي، يركز الباحثون على معرفة تأثير الحمية التي تتبعها الحامل في صحة الجنين، كما أن هناك دراستين جديدتين تكشفان كيف يمكن أن تأكل المرأة وهي حامل، وكيف تلد، وكيف تطعم طفلها، حيث يمكن أن يكون لها تأثير فى خطر إصابة الطفل بالحساسية.
تقول الدراسة إن الولادة وتغذية الرضع تؤثر فى تطور الحساسية نظرت الدراسة الأولى في بيانات آلاف الأطفال، حيث فحص الباحثون الأطفال المصابين بحساسية الطعام والإكزيما والربو وحمى القش، وبعد ذلك نظروا في كيفية ولادة الأطفال وما إذا كانوا يرضعون رضاعة طبيعية. اقرأ أيضا: التوتر منافس لضغط الدم.. يسبب مشكلات