كواليس مأمورية أوقعت عنصرا إجراميا في وادي «أم قمر»

ظن عنصر إجرامي شديد الخطورة أن إفلاته من ملاحقات الشرطة بعد استهدافه بمأموريتين متتاليتين سيستمر أبد الدهر، لكن مأمورية مجهزة أنهت رحلة هروبه في المرة الثالثة

تحرير : محمد الشاملي

٠٨ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٢:١٨ م
تحريات أكدت وجود أحد العناصر الإجرامية "شديدة الخطورة" (مُقيم بمدينة العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية) فى منطقة "وادي أم قمر" الكائنة بطريق "القاهرة- السويس" بدائرة مركز شرطة فايد، واتخاذه المنطقة مكانا لترويج المواد المخدرة، مستغلا طبيعتها الصحراوية وتردد المتعاطين عليها، وأن العنصر مطلوب ضبطه وإحضاره في قضيتين، الأولى ترجع وقائعها لسابقة استهداف العناصر الإجرامية شديدة الخطورة من المتاجرين فى المواد المخدرة بذات المنطقة، وتم خلالها تبادل إطلاق الأعيرة النارية مع القوات ومقتل أحد العناصر الإجرامية وهروب بعض العناصر ومن بينهم العنصر المتهم.
وفى إطار مواصلة جهود أجهزة وزارة الداخلية لاستهداف العناصر الإجرامية الخطرة التى تتخذ من منطقة (السحر والجمال) مكانا لترويج المواد المخدرة تنفيذا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، التي تتركز على تشكيل مجموعة عمل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة إدارات البحث الجنائى بمديريتى أمن "الشرقية والإسماعيلية"