«خلع أظافر وكي بالنار».. شقيقة «جنة» ضحية جديدة لـ«الجدة الشريرة»

تحرير : رانيا الديداموني

٢٨ سبتمبر ٢٠١٩ - ١٢:٤٠ م
تعذيب - أرشيفية
استقبل مستشفى شربين العام الطفلة "أماني"، 6 سنوات، من قرية بساط كريم الدين، بالصف الأول الابتدائي شقيقة "جنة" ضحية تعذيب جدتها، وتبين إنها مصابة بحروق خطيرة قديمة وحديثة في الظهر والأعضاء التناسلية والفخذ، وحررت أسرتها محضرًا بالواقعة في قسم شرطة شربين بمحافظة الدقهلية، واتهم محمد سمير، كفيف، والد الطفلتين، خالهم وجدتهم بتعذيبهما، إذ تعدى الخال جنسيا عليهما وحرقتهم الجدة في أعضائهم التناسلية لتشويهها وإخفاء آثار الاغتصاب مع حبسهم وتجويعهما، بعلم والدتهما.
وتوفيت "جنة"، متأثرة بجروحها وحروقها إذ توقفت عضلة القلب ولم تفلح محاولات إنقاذها، فجر السبت، داخل غرفة العناية المركزة بمستشفى المنصورة الجديد، إذ خضعت الطفلة الأربعاء الماضي لعملية بتر في القدم لإصابتها بغرغرينة، وكانت تعاني من تهتك بالرحم وتوقف في وظائف الكلى والكبد.كانت الطفلة "جنة"، من قرية بساط